نشاط جمعية الطرق

د مهدى : شبكة الطرق الحديثة طورت من ديموغرافية مصر وسيرتها في طرق التنمية المستدامة

كتب : طارق الصاوي.

قال الدكتور حسن مهدى أستاذ هندسة النقل بجامعة عين شمس وإستشارى مشروعات الطرق أن الدولة اخذت على عاتقها انشاء شبكة طرق تكون قاطرة للتنمية وتدعم مشروعات التنمية المستدامه بكافة صورها العمرانية والصناعية والزراعية والسياحية والامن القومي
شمل ذلك المشروع القومي للطرق الذي يتم حاليا الانتهاء من تنفيذ المرحلة الثالثة منه واشتركت فيها وزارة النقل والاسكان والهيئة الهندسية للقوات المسلحة ، وتم اضافة ما يقرب من ٥٦٠٠ كم وباكتمال المرحلة الثالثة تصل اطوال الشبكة الجديدة الى ٧٠٠٠ كم وهي تعادل ٢٣٪؜ من اجمالي ما لدى مصر من طرق مرصوفة قائمة.

و صرح ” مهدى ” للطرق العربية ان لكل طريق من الطرق التي تم انشائها في اطار المشروع القومي جدواه الاقتصادية والفنية المتحققة وبعضها لها بعد امن قومي كالطرق الحدودية وربط شبه جزيره سيناء بباقي اجزاء الوطن ، كما ساهم المشروع القومي في ربط اوصال القطر المصري ووفر فرص عمل لآلاف المصريين في وقت كان الاقتصاد يعاني من ضائقة وساعد في الحد من البطالة والتضخم .
واستطاعت شبكة الطرق الجديدة ان تغير من ديموغرافية مصر وساعدت في الإنتشار العادل على مساحات اكبر حيث كنا نعيش على ٧٪؜ من مساحة مصر وكان عدد السكان ٤٨ مليون عام ٨٦ واصبح ١٠٤ مليون عام ٢٠١٩م .

واوضح ” أستاذ هندسة النقل ” أن الطرق الجديدة ساهمت في انشاء مدن جديده مثل العاصمة الادارية والمنصورة الجديدة والعلمين الجديدة والتوسع في مدن قائمه مثل جنوب ٦ اكتوبر الخ
كما ساهمت الطرق الجديدة في استصلاح اراضي وزراعتها وانشاء شركة الريف المصري المشرفة على مشروع المليون ونصف فدان والزراعات وكذا المزارع السمكية ، وساهمت الطرق في انشاء عدة مناطق صناعية .

واشار ” مهدى ” إلي بعض طرق المشروع القرمي التي كان لها أثر إيجابي على شبكة الطرق الحديثة مثل طرق : الدائري الاقليمي – الدائري الاوسط- شبرا بنها – ديروط الفرافرة – بني مزار البويطي – جنوب الفيوم الواحات – قنا سفاجا – انفاق شمال الاسماعيلية وجنوب بورسعيد – الدولي الساحلي – محور التعمير – الجلالة – الزعفرانه بني سويف – سيوه جغبوب – وغيرها من الطرق ،

وأكد إستشاري مشروعات الطرق أن الدولة لم تهمل صيانة ورفع كفاءة وتوسعة شبكة الطرق القائمة لتعظيم الاستفادة منها ونذكر على سبيل المثال لا الحصر امثلة لما تقوم الدولة بتطويره من محاور قائمه مثل :
طريق برج العرب – السويس النفق جنيفه الاسماعيلية – اسيوط الغربي – رافد جمصه – بنها المنصوره – نويبع دهب – طابا نويبع – سعال كاترين – دائري السويس – الخارجه اسيوط – وغيرها ،
مما كان له عظيم الأثر فى تفوق مصر علي دول غربية كبرى فى الترتيب الدولي لجودة الطرق وفق تقرير التنافسية الدولية لعام ٢٠١٩م معلنا تقدم مصر ل ٩٠ مركزا خلال ٤ سنوات في تقارير التنافسية الدولية لافتا مصو المركز ال٢٨ دوليا فى جودة الطرق.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق