تقارير

عودة الروح لشركة الطرق الصحراوية و إنعاش العمل بكافة مشروعاتها

كتب – طارق الصاوى

قررت الشركة القابضة لمشروعات الطرق والكباري التابعة لوزارة النقل برئاسة اللواء مهندس عادل ترك. رئيس مجلس الإدارة ورئيس الجمعية العامة ، منذ فترة قريبة إدماج شركتين تابعتين من شركات النيل للطرق لدعم العمل بالمشروعات المسندة لهما ومحاولة النهوض من حالة التعثر التي نتج عنها توقف العمل ببعض المشروعات ، وعقب بدء الإجراءات العمليةللتنسيق و دمج شركة النيل العامة للإنشاء والرصف فى شركة النيل العامة للطرق الصحراوية ، لوحظ تغير كبير فى الاداء ومواصلة العمل فى المشروعات المتوقفة و الشبه متوقفة . فأتمت شركة النيل العامة للطرق الصحراوية اعمالها بالقطاع المسند اليها بمشروع رصف الطريق الدائري الإقليمي بطبقة الاسفلت السطحية ، كما تواصل العمل بطريق الهايكستب / بلبيس ، والذي كانت تنفذه شركة الإنشاء والرصف قبل الدمج ، وكذلك واصلت الصحراوية العمل لإستكمال مشروع إنشاء إزدواج طريق أسيوط / سوهاج / البحر الأحمر ، ضمن المشروع القومي . كما تعمل النيل للطرق الصحراوية حاليا بالمشروع القومي بتطوير وإنشاء إزدواج طريق القصير / مرسى علم حيث يتم أعمال الرصف بطبقة الأسفلت السطحية ، بالإضافة الي اعمال الشركة التى نشطت في هذه الايام بالعديد من مشروعات الطرق بالتوفيقية وطنطا وكفر الشيخ ، وبالمتابعة الميدانية للمشروعات من اللواء مهندس عبد الله عزازي. رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب والذي أولي إهتماما كبيرا بتشغيل محطات الخلط والتكسير وصيانة واصلاح المعدات واسطول النقل . واعلنت الصفحة الرسمية لشركة النيل العامة للطرق الصحراوية عن مواصلة العمل بالمشروعات ونشر صور حية من الاعمال بكافة القطاعات والمحطات التابعة للشركة بصفة يومية .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق