متابعات

الوزير : تطوير الدائرى بطول ١٠٦ كم وتكلفة ٣, ٧ مليار جنيه فى ظل الوقاية من كورونا

¤ الفريق الوزير يتفقد اعمال المشروع ويطمئن على صحة العاملين وحمايتهم من الوباء ¤ النقل : مستمرون فى تنفيذ المشروعات القومية بالتوازى مع الإجراءات الإحترازية لحماية العاملين من فيروس كورونا ¤ تطوير الدائرى لرفع مستوى خدمة الطريق واستيعاب الكثافات المرورية وتقليل استخدام الوقود وزمن الرحلة.

كتب : هانى عمارة – طارق الصاوى

تفقد وزير النقل الفريق م. كامل الوزير صباح اليوم أعمال المشروع المتكامل للتطوير والصيانة الشاملة للطريق الدائرى حول القاهرة الكبرى بطول ١٠٦ كم بتكلفة ٣, ٧ مليار جنيه ، وتابع الوزير بدقة كافة الأعمال الإحترازية للوقاية من فيروس كورونا بقطاعات ومواقع العمل لحماية العاملين بالمشروع بكافة القطاعات ، كما تابع الوزير مع الشركات المنفذة للمشروع توزيع وسائل الوقاية على العاملين مثل الكمامات القفازات والمطهرات على نفقة الشركات ، وكذلك لأماكن السكن ووسائل انتقالهم من وإلى موقع العمل.




كما تابع الوزير معدلات تنفيذ كافة قطاعات المشروع ، وتضمنت الجولة تفقد أعمال توسعة نفق سعد الدين الشاذلي وشاهد أعمال رفع الكمرات على كوبرى توسعة النفق وكذلك أعمال إنشاء طريق داعم في المسافة من محور سعد الدين الشاذلي حتى المرج بواقع ٣ حارات بكل اتجاه ليصبح الطريق الدائري في هذه المسافة ٧ حارات بكل اتجاه كما تابع توسعة جميع الكباري والأنفاق بتلك المسافة وأعمال الأتربة وإنشاء طبقة الأساس والحوائط الساندة وأعمال الخوازيق ثم تفقد باقي قطاعات المشروع، حيث وجه الوزير بضرورة للانتهاء منه وفقا للجدول الزمنى المحدد و أن تتم كافة الأعمال بهذا المشروع الحيوي الهام وفقا لقياسات الجودة العالية .

وأكد الوزير في تصريحات صحفية على هامش جولته التفقدية الاستمرار في تنفيذ كافة مشروعات وزارة النقل واستمرار عجلة الإنتاج بالتزامن مع تنفيذ الإجراءات الاحترازية والوقائية اللازمة لضمان الحفاظ على سلامة وصحة العاملين مشيدا بحرص الشركات المصرية الوطنية على تنفيذ المشروعات القومية .


وأشار الفريق الوزير فى تصريحاته أن أعمال تطوير وتوسعة الطريق الدائرى حول القاهرة الكبرى تهدف إلى لرفع مستوى خدمة الطريق واستيعاب أحجام المرور الكبيرة وتقليل زمن الرحلة لمستخدمى الطريق وتقليل استهلاك الطاقة للمركبات، و أن أعمال التطوير تشمل توسيع قطاعات الطريق الدائري كافة من ٤ حارات في كل اتجاه ليكون ٨ حارات في كل اتجاه في القطاعات التي تسمح بذلك ، وفي القطاعات التي لا تسمح بذلك نتيجة زحف الكتل السكنية على الطريق، مثل قطاع الأوتوستراد/ المنيب، حيث ستتم التوسعة إلى ٧ حارات في كل اتجاه.



وفيما يتعلق بأعمال صيانة الطريق الدائرى، فأوضح الفريق مهندس كامل الوزير أنه يتم تنفيذ أعمال الصيانة العاجلة لكباري وأنفاق الطريق الدائري وأعمال تأمين سلامة المرور، وكذلك صيانة الحواجز الخرسانية والصيانة العاجلة للمداخل والمخارج، كما أنه يتم أيضًا تنفيذ أعمال صيانة دورية تشمل صيانة وتأمين شبكة الإنارة ، مضيفا أنه تم وضع تنظيم وآلية لإدارة مواقف السيارات أسفل الطريق الدائري بالتنسيق مع وزارة التنمية المحلية والمحافظات بما يسهل تنقل المواطنين مؤكدا على ضرورة أن تتم أعمال نظافة الطريق وإزالة المخلفات على مدار الساعة وأن يتم إعادة تنظيم وضع الإعلانات على الطريق بما يحقق السلامة المرورية لمستخدمي الطريق ويحقق المظهر الحضاري الجيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق